الرئيسية » المدونة » أسئلة المقابلة الصعبة

 

يذهب الكثير من الناس إلى مقابلات العمل معتقدين بأنه يمكنهم تجاوزها ارتجالًا، وهو أمر خاطئ. صحيحٌ أن هناك بعض الأسئلة المفاجئة والتي تتطلب ارتجالًا، لكن أغلب أسئلة المقابلات وخصوصًا الصعبة منها، يمكن أن تحضر لها وتقرأ عنها من أجل ترتيب إجابتك.


 - أخبرنا عن نفسك؟

تعتبر غالبًا كطريقة لبدء المقابلة. يسأل من يقابلك هذا السؤال من أجل بدء محادثة معك بشكل عامٍ، ولكن إياك والتلعثم عند الإجابة على هذه السؤال. احتياطًا، خذ معك سيرتك الذاتية واعطي لمن يقابلك منها نسخًا، وركّز في الحديث على حياتك المهنيّة، وإن كانت هذه وظيفتك الأولى وتتساءل كيف أن خبرتك سواء تدريبًا أو تطوعًا تجعل منك مناسبًا لهذا المنصب؟ عليك أن لا تتحدث كثيرًا!

- لماذا تريد هذه الوظيفة؟

إياك أن تقع في فخ الحديث السلبي عن وظيفتك السابقة، مثل أن يكون لديك مدير سيء أو زملاء غير مساعدين، فهذا سيحسب ضدك لأنهم سيتوقعون منك نفس الحديث في حال خرجت أنت من شركتهم. بدلًا من ذلك، تحدث عن إيجابيات هذه الوظيفة أو كيف أعجبك الإعلان الخاص بهم وكيف أنك تبحث عن تجربة جديدة في حياتك تضيف لك المزيد من المهارات والخبرات والعلاقات الاجتماعية الرائعة .

 

- ما الشيء الذي لم تحبه في وظيفتك السابقة؟

مجددًا، تجنب الحديث بشكل سلبي عن وظيفتك السابقة وحاول أن تقلب السلبيات إيجابيات، مثلًا، قٌل بأنك تحب عملك السابق، ولكن لم تحبب فكرة عدم وجود ترقيات أو تقدير للعمل. أو مثلًا قل بأن وظيفتك السابقة تحدد قدراتك ولا تعطيك القدرة لفرد جناحيك بشكل كامل، وأنك ترى أن هذه الوظيفة التي تتقدم لها الآن ستفعل لك ذك وتمنحك حرية الإبداع كاملة .

 

- ما هي نقاط ضعفك؟

إياك أن تذكر عن نفسك نقاطًا سلبية، وإلا فلن يتم الاتصال عليك مجددًا. تحدث عن مبالغتك في إيجابية ما والتي تنقلب إلى إيجابية مثل، اهتمامك بالعمل أكثر من أسرتك. وهي إيجابية لصالح الشركة وسلبية لصالحك. أو قل بأنك شخص تسعى للكمال، بحيث تسعى بشكل مبالغ فيهِ لتتبع الأخطاء والغائها وغيره من هذا القبيل.

- كيف تتعامل مع التوتر والضغط؟

يريد رب العمل من هذا السؤال أن يعرف كيف ستتعامل مع لحظات ضغط العمل والانشغال التام، وهنا الإجابة ليست صعبة بقدر ما تحتاج إلى ذكاء في الإجابة. تحدث هنا عن مواقف سابقة كنت فيها تحت ضغط عامل هائل وحققت إنجازًا مشهود له بالنجاح.

- لماذا أنت؟

يأتي هذا السؤال غالبًا كسؤال أخير أو قبل أخير في المقابلة، بحيث يسألك المُقابل لماذا عليه اختيارك بين عشرات أو مئات المتقدمين ربّما. تحدث عن خبرتك ومهاراتك التي تؤهلك لهذه الوظيفة  وأيضًا لا تنسَ أن تتحدث عن نفسك كشخص وعن هواياتك، ولماذا ستكون منسابًا لهذه الوظيفة.

 

ترجمة لمقالة Difficult interview questions

 


5692 2016-11-14 07:18 pm